طمأن عشاقه برسالة وفييرا ينتظر الكشوفات لحسم مدة غيابه

تعرض اللاعب ادم وناس الى اصابة خطيرة على مستوى الركبة سهرة الثلاثاء وهذا في الداربي الذي جمع فريقه نيس امام موناكو وخسره (3-1) حيث تعرض الى تدخل قوي من طرف المدافع وهو ما جعله يسقط مباشرة ويضطره لمغادرة الميدان وقت كانت النتيجة (1-1) والتنقل الى المستشفى خاصة وأن الالام كانت قوية.

 هذا وتكون النتائج قد ظهرت عشية الأربعاء والتي من خلالها سيتم تحديد مدة غيابه عن الميادين والتي من المرجح ان تكون أكثر من أسبوعين وبالتالي غيابه عن تربص الخضر القادم الذي تتخلله مباراتي الكونغو بالبليدة وكولومبيا بليل الفرنسية وارد جدا.

الحكم حرمه من ركلة جزاء شرعية ونيس ضاع بعد خروجه

يذكر ان الاصابة التي تلقاها اللاعب في لقاء موناكو استوجبت ركلة جزاء شرعية ولكن الحكم رأى عكس ذلك حيث اعتبر ان الاحتكاك عادي ويدخل ضمن قوانين اللعبة وهو ما حرم فريق نيس من ركلة جزاء كانت لتقلب الطاولة على فريق موناكو الفرنسي الذي عاد بقوة بعد مغادرته ارضية الميدان وحقق الفوز بثلاثية لهدف الامر الذي جعل فريق نيس يدخل في وضعية صعبة خاصة بعد التعثر الماضي المسجل امام رامس.

فييرا: خروج وناس أثر علينا ونأمل أن لا تكون إصابته في الركبة خطيرة

وفي الوقت الذي خرج وناس من غرف الملابس بعد المباراة برسالة لعشاقه ومحبي النادي اكد فيها ان الفحوصات الاولية بالمستشفى أكد انه لا يشكو من قطع في الرباط الصليبي تحدث مدربه باتريك فييرا في الندوة الصحفية قائلا: “أدم وناس تعرض لاصابة على مستوى الركبة ولا نعلم ان كانت خطيرة وبسطية نأمل ان يتعافى ويعود للفريق بسرعة” وتابع يقول :”هذا هو الداربي وقواعده، لقد خسرنا امام موناكو الذي كان قويا جدا”، وختم حديثه :”لقد استطاعوا كسر جميع هجماتنا، كما أن خروح ادم وناس اثر علينا كثيرا”.

بوداوي عوضه .. سليماني كان رائعا وعطال خيب جماهيره

هذا وقد شارك اللاعب الجزائري بوداوي في المقابلة كبديل لوناس حيث حاول تقديم الدعم الايجابي للخط الامامي ولكن تعدد الاخطاء جعل رفقاء سليماني يوفقون في ترجيح كفتهم ويسجلون اول فوز لهم يذكر ان مردود سليماني كان جد ايجابي اين منح كرة على طبق لزميله الروسي كما ساهم في بناء العديد من الهجمات التي قادت موناكو لضمان النقاط في حين لم يرض كل من كان حاضرا في الملعب بالمردود المقدم من طرف اللاعب عطال.

 هشام رماش