في وقت تغنى كل من وزير الفلاحة، فضلا عن القائمين على الديوان المهني للحبوب، في خرجاتهم الإعلامية مؤخرا بوفرة محصول القمح بمختلف أنواعه في بلادنا، بل وأكدوا على أنه ذو جودة عالية، بادر الـ OAIC بشراء ما يتراوح بين 420 ألفا و600 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة أُغلقت أول أمس، واقع حال يدفعنا للتساؤل ماذا بخصوص قمحنا إذا كان فعلا إنتاجه وفيرا وذا جودة ؟ أم أن المسؤولين يكذبون علينا كما إعتادوا؟.