دعت أحزابا وتنظيمات إلى تغيير أماكن لقاءاتهم مؤقتا خارج تعاضدية عمال البناء

أكدت ولاية الجزائر حرصها على التعامل القانوني في دراسة ملفات الاجتماعات والمظاهرات العمومية المودعة لديها والتي يفوق عددها 20 ملفا يوميا.

ودعت مديرية التقنين والشؤون العامة والمنازعات لولاية الجزائر في بيان لها بعض الأحزاب، المنظمات، الجمعيات، النقابات والأشخاص المصرحين إلى تغيير أماكن عقد اجتماعاتهم العمومية خارج التعاضدية العامة لعمال البناء بزرالدة وذلك لضمان سير تلك الاجتماعات وفق الأجندة الـمسطرة من طرف منظميها وتعلق الأمر بحزب طلائع الحريات، حركة مجتمع السلم، حزب الفجر الجديد، المجلس الوطني المستقل للأئمة، موظفي قطاع الشؤون الدينية والرابطة الوطنية للطلبة الجزائريين وذلك نظرا لتسخير فضاء التعاضدية العامة لـمواد البناء بزرالدة لأغراض إدارية ذات منفعة عامة حالت دون أهليته لإحتواء نشاطات عمومية مؤقتا.

هذا واعتذرت ولاية الجزائر في بيانها عن هذا الطارئ مجددة حرصها على التعامل مع الطلبات الاجتماعية والمظاهرات المودعة على مستواها.

سارة.ط