سائق متهور يدهس شابا في غليزان ويلوذ بالفرار

لقي شخص حتفه مساء أول أمس، وأصيب 8 آخرون بجروح متفاوتة الخطورة في حادث مرور وقع بالطريق الولائي رقم 20 الرابط بين بلديتي برج أخريص والهاشمية بجنوب مقر ولاية البويرة.

أوضح يوسف عبدات، المكلف بالإعلام لدى مديرية الحماية المدنية لولاية البويرة، أن مصالحه بوحدة الهاشمية وسور الغزلان، تدخلت لإجلاء 9 ضحايا تتراوح أعمارهم مابين 5 و40 سنة أصيبوا في حادث مرور وقع بين سيارتين سياحيتين على مستوى الطريق الولائي رقم 20 الرابط بين بلديتي الهاشمية وبرج أخريص في حدود الساعة الرابعة والنصف زوالا بالمنطقة المسماة أولاد السعدي نحو مستشفى سور الغزلان حيث لفظ أحد الضحايا أنفاسه الأخيرة جراء خطورة الإصابة.

هذا وقد فتحت مصالح الأمن المختصة تحقيقا في الحادث الذي أودى بحياة شخص.

في السياق ذاته، وقع صباح أمس حادث مروري مميت بالطريق الوطني رقم 90 العابر لتراب بلدية سيدي أمحمد بن علي في غليزان، أين اصطدمت سيارة سياحية من نوع “كيا بيكانتو” بشاب في 29 سنة من عمره كان على متن دراجة نارية، حيث لفظ الأخير أنفاسه على قارعة الطريق قبل الوصول به إلى المستشفى، بعدما تركه سائق السيارة غارقا في دمائه ولاذ بالفرار تاركا وراءه السيارة التي هي ليست ملكا له.

في السياق ذاته، لا تزال كتيبة الدرك الوطني لسيدي أمحمد بن علي، تجري تحرياتها للتعرف على الجاني وتقديمه للعدالة.

للإشارة تجمهر سكان قرية العوايلية المحاذية للطريق الوطني رقم 90 الذي شهد الحادث السالف الذكر وشلوا حركة السير على مستواه، منددين بالسرعة الجنونية المستعملة من قبل المتهورين، مذكرين بسقوط عدة ضحايا به جراء السرعة المفرطة.

إصابة 4 أشخاص إثر انقلاب سيارتهم بالطريق الوطني رقم 40

تدخلت مصالح الحماية المدنية أمس بعد تسجيل حادث مرور بالطريق الوطني رقم 40 الرابط بين بلديتي تيارت وعين بوشقيف، تمثل في انحراف ثم انقلاب سيارة من نوع “رونو سامبول”، أسفر عن إصابة 04 أشخاص كانوا على متن المركبة، تم نقلهم من طرف مصالح الحماية المدنية إلى مستشفى “يوسف دمرجي” بتيارت لتلقي العلاج.

صارة.ط