تورط وأحد نوابه ورئيسة مصلحة بذات الجماعة المحلية في قضايا فساد

أمر أول أمس، قاضي التحقيق لدى محكمة الشلف، بوضع رئيس بلدية أولاد عبد القادر السابق، تحت الرقابة القضائية رفقة أحد نوابه ورئيسة مصلحة بذات الجماعة المحلية، لاشتباه تورطهم في قضايا فساد.

هذا وجاء قرار متابعة “المير” السابق لبلدية أولاد عبد القادر، بعد أيام من إنهاء مهامه من طرف رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، حيث تم متابعته بسوء استغلال الوظيفة، وتبديد المال العام، فيما تم متابعة نائبه بتهمة اختلاس أموال خاصة بذات الجماعة المحلية، ورئيسة مصلحة بتهمة المشاركة.

في السياق ذاته، تم استدعاء المتهمين الثلاثة للمثول أمام قاضي التحقيق الثلاثاء القادم من أجل سماع أقوالهم قبل وضعهم تحت الرقابة القضائية.

توقيف “مير” السدراية في المدية ونائبه

تم أول أمس توقيف رئيس بلدية السدراية في المدية المدعو (ن.ر) ونائبه (ز.ع) المنتمي لحزب “الأرندي” عقب متابعته في قضية تتعلق بتسيير شؤون البلدية، حيث تم تنصيب العضو (م.م) من طرف رئيس دائرة القلب الكبير بصفة مؤقتة لتسيير شؤون ذات الجماعة المحلية، إلى حين صدور الحكم النهائي من طرف الجهة القضائية المختصة.

ماريا.ل / ش.علي