كشف عن مصادقة الجزائر على 60 إتفاقية دولية للعمل في هذا القطاع

تعهد تيجاني حسان هدام، وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، بتحسين أوضاع عمال السفن والنقل البحري، خاصة ما تعلق بالمهنية منها، كاشفا عن توقيع بلادنا لـ 60 إتفاقية دولية للعمل في هذا القطاع.

أوضح الوزير، في تصريحات صحفية أدلى بها على هامش مشاركته نشاط حول العمل البحري، أمس مع كل من وزيري التعليم العالي والبحث العلمي، والنقل والأشغال العمومية، أنّ هذه الإتفاقيات تعتبر مميزة ولصالح كل العمال الناشطين في قطاع النقل البحري، كونها تتضمن تطبيق كل التوصيات المتفق عليها في منظمة العمل البحري، ما يعني تحسين شروط عمل الناشطين في قطاع النقل البحري، كما ستسمح بتعزيز اتفاقية ما يسمى بـ “نظام دولة الميناء”، هذا بعدما أبرز أن هذه الاتفاقيات تمت المصادقة عليها من قبل 93 دولة.

في السياق ذاته، أكد هدام، مراجعة تدخل مصالحه في قطاع النقل البحري، مؤكدا أنه  سيتم تكثيف العمل في مواصلة التشريع وتحسين ظروف العمل في السفن التجارية، داعيا كل شركات الشحن والنقل البحري إلى ضرورة تحسين معايير حماية البحارة، مبرزا في هذا الصدد أنّ الحكومة إتخذت إجراءات لتقليص أعباء النقل البحري من خلال منح الأولوية للأسطول الوطني.

هارون.ر