وصف الوضع بـ “المقلق” وأكد أن عدد المصابين مرشح للارتفاع أكثر مما هو عليه

  • الجزائر تعيش حالة استقرار في مواجهة هذا الوباء
  • نحو إقرار إجبارية ارتداء الكمامة
  • لا نعلم إن كانت هناك موجة ثانية للفيروس

أكد عبد الرحمان بن بوزيد، وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفیات، أن التعايش مع وباء “كورونا” سيستمر لشهور أخرى، وبعدما وصف الوضع بـ “المقلق”، أبرز أن الجزائر تسجل حالة استقرار، وأشار إلى أن عدد المصابین مرشح للإرتفاع أكثر مما ھو علیه الیوم، بحكم أن ھناك أشخاص يحملون الفیروس ولا يتوجھون إلى المستشفیات.

هذا وطمأن الوزير، المواطنين، وأشار إلى أن الوضع متحكم فیه، مستدلا في ذلك بإنخفاض عدد الوفیات، وھذا ما يعكس حسبه فعالية العلاج المطبق وإعطائه نتائج جیدة، ونوه إلى أن التحكم  في “كورونا” يقاس بتراجع عدد الوفیات ولیس بزيادة عدد الحالات المؤكدة، وقال “بعد أكثر من شهرين من تفشي الوباء الجزائر تمكنت من تجاوز مرحلة الخوف من انتشار الوباء”، وأردف “رغم ما سجلته المنظومة الصحية في الجزائر من تطور إلا أنه لا يمكن  مقارنتها بالقطاع الصحي الأوروبي أو الايطالي”.

وتمنى عبد الرحمان بن بوزيد، في تصريحات صحفية أدلى بها أمس على أثير الإذاعة الوطنية، أن يتم الإعلان عن إجبارية وضع واستعمال الكمامات، بقوله “شخصیا أرجو أن تصبح الكمامة كحزام الأمان في السیارة يدفع من لا يضعھا غرامة”، هذا بعدما أبرز أن هناك أشخاص لا يؤمنون بوجود الفيروس أصلا، إلا أنه أكد أنّ أغلبية الجزائريين يدركون أن المرض حقيقي، مؤكدا أن ھناك عدة أشھر مازالت للتعايش مع الوباء، ومازالت الفترة طويلة للقضاء عليه، وأردف في هذا الشأن، “لا نعلم إن كانت ھناك موجة ثانیة وأن الخبراء في العالم لا يعلمون بھذا أيضا”.

  • لا علاقة بين القضاء على “كوفيد-19” وارتفاع درجة الحرارة

كما قال المسؤول الأول عن قطاع الصحة في البلاد، “قيل سيزول كورونا مع فترة الصيف لكن لمّا نرى عدد الحالات بالسعودية والإمارات التي تسجل درجة حرارة جد عالية ندرك أنه ليس هناك علاقة بين القضاء على الفيروس وارتفاع درجة الحرارة”.

  • اللجنة العلمية لمتابعة الوباء تقدم كل الأرقام ولا تخفي شيئا

كما أكد الوزير أن اللجنة العلمية المتابعة لوضعية تفشي وباء كورونا في الجزائر تقدم كل الأرقام وليس لديها ما تخفيه، مشيرا إلى أننا سنعيش عدة أشهر أخرى مع الفيروس والوضعية ستطول.

  • إستئناف إجراء العمليات الجراحية قريبا

وفي سياق آخر، كشف وزير الصحة، أنه سيتم عن قريب استئناف إجراء العمليات الجراحية على مستوى مختلف الهياكل الصحية عبر الوطن.

هارون.ر