قال إن سلامة المواطن تستلزم تجنيد التعبئة البشرية المؤهلة واعتماد التقنية الحديثة

أشاد كمال بلجود، وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، بمستوى الجاهزية والاستعداد الدائم لقوات الشرطة على غرار المصالح الأمنية الأخرى، وعلى رأسها الجيش الوطني الشعبي، في التصدي بكل احترافية لمختلف أنواع الجريمة.

هذا وأشار الوزير، في كلمة له خلال إشرافه مساء أول أمس، على مراسم توزيع مقررات تخصيص سكنات بصيغة البيع بالإيجار لفائدة 143 موظف شرطة، وذوي الحقوق والمتقاعدين، رفقة المدير العام للأمن الوطني، ووالي ولاية الجزائر، إلى أن برنامج رئيس الجمهورية، الذي يؤكد على الوظيفة السامية للدولة لتعزيز الأمن والدفاع الوطني من خلال الالتزام بضمان أمن المواطن وسلامة الأملاك العمومية والخاصة، وقال “وهو الالتزام الذي تولي له الدولة عناية قصوى”، مبرزا أن أمن وسلامة المواطن يستلزم تجنيد التعبئة البشرية المؤهلة واعتماد التقنية الحديثة بما يسمح بتكريس دولة القانون في خدمة المواطن، ودولة حديثة ذات نجاعة وشرعية أدائها، وقال في هذا الصدد “الدولة في ظل التغيرات الداخلية والخارجية تحرص على تعزيز وتمكين مؤسسة الأمن الوطني أكثر فأكثر على مستويات تنظيمية وهيكلية وبشرية بما من شأنه ضمان بسط النظام العام ويدعم أركان دولة القانون ويساهم في خدمة أمنية عادلة ومنصفة لمرافقة التنمية على جميع الأصعدة”.

قمر الدين.ح