ليبيا وتعزيز التعاون بين البلدين أبرز محاور محادثاته مع الرئيس تبون وجراد وبوقادوم

يحل الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي لدولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم بالجزائر، أين سيجري محادثات مع نظيره الجزائري، صبري بوقادوم.

أوضحت وزارة الشؤون الخارجية، في بيان لها أمس، أن هذه الزيارة تندرج في إطار علاقات الأخوة التي تربط البلدين الشقيقين، وستسمح بتقييم التعاون الثنائي في جميع أبعاده ودراسة آفاق تعزيزه خاصة في مجالي الشراكة والاستثمار، كما ستشكل – يضيف المصدر ذاته – فرصة لبوقادوم، ونظيره الإماراتي، لتبادل الرؤى حول المسائل الجهوية والدولية ذات الاهتمام المشترك، خاصة الوضع في ليبيا على ضوء التطورات الأخيرة التي يشهدها هذا البلد الجار، وسعي الجزائر والأطراف الدولية الفاعلة لإيجاد حل سياسي يضع حدا للأزمة الليبية عبر الحوار الشامل بين الأطراف الليبية بعيدا عن أي تدخل أجنبي.

هذا وسيحظى الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، باستقبال من قبل رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، وكذلك من طرف الوزير الأول، عبد العزيز جراد.

جواد.هـ