أكدت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة كوثر كريكرو  على انسجام العلاقة  بين العمال و المقيمين بدور العجزة  كعلاقة الابن مع والديه.
وخلال الخرجة الميدانية التي قادتها اليوم لدار العجزة بدالي ابراهيم بالجزائر العاصمة اكدت كريكرو أنه وخلال ازمة كوفيد تم تنفيذ بروتوكول خاص وصارم لحماية امهاتنا وآبائنا في مراكز المسنين.
وأضافت  الوزيرة أن قطاعها  يعمل على التكفل بالفئات الهشة من بينها فئة المسنين، وأكدت على أن المسن لابد ان يكون على علم كيفية الصيام سواء من الجانب الصحي أو الديني.
وكشفت ذات المتحدثة أن القوافل التضامنية متواصلة خلال رمضان لتقديم الاعلانات وكذلك مرافقة المسنين والمرضى في الصيام.