نفت وزارة التربية الوطنية، اليوم الاثنين إصدارها أي تعليمة بخصوص فسخ عقود الأساتذة المتعاقدين والمستخلفين، مؤكدة على ضرورة تقصي المعلومة الصحيحة من “مصدرها الرسمي”.

وأنهت الوزارة في بيان لها إلى علم الأساتذة المتعاقدين والمستخلفين بعنوان السنة الدراسية الجارية أن “ما نشر في إحدى الجرائد اليومية الصادرة يوم السبت 02 ماي 2020 بخصوص فسخ عقود الأساتذة المتعاقدين والمستخلفين لا أساس له من الصحة” وأنها “تنفي نفيا قاطعا صدور أي تعليمة في الموضوع بهذا الخصوص”.

وفي هذا الصدد، ذكرت وزارة التربية الوطنية، بأن “تقصي المعلومة الصحيحة يكون من مصدرها الرسمي، وذلك بالاطلاع الدوري على موقعها الإلكتروني وصفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي”.

جلال.ق