الإعلان عن نتائجالبيامفي الفاتح جويلية القادم

أعلن عبد الحكيم بلعابد، وزير التربية الوطنية، أن مصالحه تتجه لإقرار إجراءات جديدة تضبط الإنتقال من السنة الرابعة متوسط، إلى الأولى ثانوي، تُغلّب فيها السلطة البيداغوجية للأستاذ.

كشف الوزير، في ندوة صحفية على هامش إشرافه أمس من قسنطينة على إعطاء إشارة إنطلاق إمتحانات شهادة التعليم المتوسط، أنه سيتم في الايام القليلة القادمة إطلاق منشور وزاري، يحدد وبالتفصيل قائمة الإجراءات الجديدة التي تضبط الإنتقال من الرابعة متوسط إلى الأولى ثانوي، مشيرا في هذا الصدد إلى أن العملية (الإنتقال) ستغلب فيها من العام المقبل فصاعدا السلطة البيداغوجية للأستاذ، دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل عن الموضوع.

وبعدما أكد المسؤول الأول على قطاع التربية في البلاد، أنه تم تهيئة كل الظروف من أجل إنجاح إمتحان “البيام”، كشف أن بداية تصحيح الأوراق ستكون في الـ 17 جوان الجاري، على أن يتم الإعلان عن النتائج في الفاتح جويلية القادم، مشيرا في هذا الصدد إلى أن عدد مراكز التجميع قدر بـ 18 مركزا تودع فيها أوراق الأجوية مباشرة بعد خروجها من مراكز الإجراء، لتوزع بعدها على 61 مركز تصحيح.

تسخير كل الوسائل والتقنيات الكفيلة بكبح الغش

أكد عبد الحكيم بلعابد، تسخير كل الوسائل والإمكانات الكفيلة بكبح الغش في “البيام”، وأشار في هذا الشأن إلى أنه لم يتم في اليوم الأول من هذا الإمتحان تسجيل أي حالة غش، وقال في هذا الصدد “إن شاء الله لن يكون هناك الكثير من الغشاشين خلال امتحانات شهادة التعليم المتوسط”.

في السياق ذاته، أبرز خليفة بن غبريط، أنّ المواضيع المتداولة على “الفايسبوك” كلها خاطئة، كاشفا عن نشر 20 موضوعا مفبركا على مواقع التواصل الإجتماعي، هذا بعدما أشار إلى أنّ مثل هكذا تصرفات تشويش على التلاميذ، مجددا في السياق ذاته، عدم تنازل وزارته على متابعة كل من ينشر موضوعا خاطئا.

الظروف المناخية بإليزي لن تؤثر على حسن سير الإمتحان

أكد وزير التربية الوطنية، أنّ الظروف المناخية التي شهدتها ولاية إليزي (فيضانات نتيجة غزارة الأمطار) لن تؤثر على حسن سير إمتحان “البيام”، مشيرا إلى أن الوزارة وكل الجهات المعنية سخرت كل الإمكانيات اللازمة من أجل مواجهة أي خلل أو طارئ بمناطق الجنوب عموما.

وبخصوص ارتفاع درجات الحرارة بمناطق الجنوب، ذكر المسؤول الأول على قطاع التربية في البلاد، بتوفير المكيفات الهوائية داخل كل مراكز الإجراء.

جدير بالذكر أن أزيد من 631 ألف مترشح على المستوى الوطني، كانوا أمس على موعد مع إجتياز امتحان شهادة التعليم المتوسط للموسم الدراسي 2018/2019 ، وذلك في عشر مواد تعليمية وعلى مدار ثلاثة أيام.

قمر الدين.ح