“سونلغاز” ترصد الملايير لإنجاز محولات عالية التوتر بكل الولايات

رصد مجمع توزيع الغاز والكهرباء “سونلغاز”، 45 مليار دج لإنجاز 35 محولا كهربائيا عالي التوتر بولاية الجزائر، وذلك ضمن برنامج طموح سطره المجمع على المدى القصير والمتوسط، للتخلص من إنقطاعات الكهرباء، سيمس كل ولايات الوطن.

أوضح شاهر بولخراص، الرئيس المدير العام لـ “سونلغاز”، في تصريحات صحفية أدلى بها على هامش زيارة تفقدية قادته أمس رفقة عبد القادر صيودة، والي العاصمة إلى عدد من المشاريع في مجال الطاقة الكهربائية، أن هذه المشاريع التي خصت بها العاصمة ستساهم في التحسين التدريجي في تزويد مختلف المشاريع السكنية وكذا الاستثمارية بالطاقة الكهربائية اللازمة، ما سيجعلها مستقبلا في منأى عن الانقطاعات.

وبخصوص مشروع المحول الكهربائي الجديد الذي دشن أمس بسيدي عبد الله، أبرز بولخراص، أنه يقع في منطقة تعرف توسعا عمرانيا معتبرا وحركة استثمارية مكثفة، ما يستلزم مرافقة هذه الحركية بمشروع يساهم في سير المشاريع في ظروف حسنة، كاشفا أنه سيشتغل بسعة 60 كيلو فولط.

وبالمناسبة، أكد المتحدث، إن “سونلغاز”، تسير في تنفيذ البرنامج الوطني من أجل تحسين ظروف استقبال الزبائن بدءًا بتجهيز الوكالات التجارية بوسائل تقنية معاصرة على غرار الرقمنة ومراكز الاتصال 03-33 التي تسمح بالاتصال المباشر بالوكالات التجارية وكذا بالمديرية، كما نوه بأهمية تحسين ظروف عمل موظفي المجمع معتبرا ذلك عاملا محفزا لأداء أفضل للخدمة العمومية.

كما تطرق الرجل الأول على رأس “سونلغاز”، إلى تحسين المعاملات بين الوكالات التجارية للمجمع وأصحاب المؤسسات المصغرة والمتوسطة، وأكد أن مصالحه قامت بخلق نمط جديد في الاتصال يقوم على دعم هذا قطاع الواعد بالاتصال المباشر والتشخيصي، كاشفا عن تكليف مهندسين متخصصين بمهمة متابعة مسار طلبات الزبائن بدءا من طلب التزويد بالطاقة الكهربائية وصولا إلى غاية الوضع في الخدمة  وكذا ما يتعلق بخدمات ما بعد البيع.

62 مليار دج ديون “سونلغاز” على المستوى الوطني

من جهة أخرى، ذكر شاهر بولخراص، أن ديون الشركة بلغت 62 مليار دج على المستوى الوطني، مؤكدا أن هذا الرقم رغم أنه يشكل عبء على الشركة إلا أن المشاريع الاستثمارية لا تزال متواصلة ولم تتوقف، في إشارة منه إلى محول المدينة الجديدة سيدي عبد الله الذي كلف الشركة 100 مليار سنتيم.

جواد.هـ