حسب مصادر محلية من بلدية حمادي غرب ولاية بومرداس، فقد قام الوالي محمد سلماني خلال الزيارة التفقدية التي قادته بداية هذا الأسبوع الجاري إلى البلدية للوقوف على بعض المشاريع التنموية بتوبيخ المير نظرا لفشله في انجاز بعض المشاريع وأشارت ذات المصادر أن الوالي غادر المنطقة غاضبا.

هذا الخبر لقي إعجاب الكثير من سكان البلدية الذين يصفون المير بالفاشل خاصة أنه عجز عن التكفل بكل الانشغالات التي طرحوها عليهم طيلة سنة كاملة.