رفض مقترح التجار المتمثل في منحهم مهملة 6 أشهر

رفض محمد سلماني والي ولاية بومرداس خلال اللقاء الذي جمعه مع ممثلي السوق الأسبوعي لبلدية عاصمة الولاية، بعد الوقفة الاحتجاجية التي نظمها هؤلاء، مطلبهم المتمثل في منحهم مهملة لإزالة السوق تصل على 6 أشهر لتمكينهم من استرجاع أموالهم وسلعهم، وقال سلماني “قرار غلق السوق الأسبوعي ببومرداس نهائي”، حيث وعدهم بإنشاء سوق أسبوعي بقورصو قال أنه “سيكون البديل”.

وأوضح الوالي خلال لقاءه مساء أول أمس مع ممثلي تجار السوق الأسبوعي وبحضور نواب المجلس الشعبي الوطني، أن منح مهلة لإزالة السوق ستؤدي إلى تأجيل انجاز المشروع الذي كان مقررا إنجازه في المكان منذ سنتين، وتأخر لعدة أسباب.

من جهتهم، نواب المجلس الشعبي الوطني كشفوا أن “السوق سيفتتح ابتداء من الأسبوع القادم وسيكون مرتين في الأسبوع”.

ن. ب