في أول خرجة له

أشرف مؤخرا محمد بن عمار والي ولاية الجلفة الجديد في أول خرجة له منذ تنصيبه على رأس الولاية، على تفقد مختلف مكاتب مقر الولاية وكذا عمالها ورؤساء المصالح والمدراء، حيث وقف على العديد من النقائص التي أكد على ضرورة تداركها، لا سيما وجوب احترام مواقيت العمل أين أمر بوضع أجهزة بصمة الحضور والإنصراف عبر مختلف المصالح، التي من شأنها أن تقلص عدد الغيابات المتكررة لمختلف العمال ورؤساء المصالح، هذا بالإضافة إلى شكوى رئيس مصلحة الموظفين الذي أنهيت مهامه منذ مدة، حيث أكد للوالي بأنه محقور، في حين فند العديد من العمال على أنه يستعمل المحاباة والمعريفة في طريقة التوظيف، وكذا يعمل على خلق الفتنة بين العمال ناهيك عن الخصم العشوائي للأجور. ومن جهة أخرى قال بعض من المواطنين إن هاته الزيارة المفاجئة غيبت لعدة سنوات، خصوصا في عهد الوالي بوبكر الصديق بوستة الذي أوقف رئيس المصلحة آنذاك، حيث شهد مقر الولاية ركودا وتخاذلا تاما منذ أزيد من 8 سنوات.