خلال حفل توزيع 15 قرار امتياز للاستثمار

دعا والي ولاية برج بوعريريج عبد القادر بلحزاجي المستثمرين بالولاية إلى توسيع مشاريعهم الاستثمارية التي تساهم إلى حد كبير في القضاء على البطالة بتوفير مناصب العمل وأكد أن المصالح الوصية تعمل بكل شفافية لمنح امتياز الاستثمار لكل من لديه الرغبة والقدرة في الاستثمار.

وذلك خلال كلمته التي ألقاها في حفل توزيع عقود منح الامتياز لفائدة 15 مستثمر بالولاية نهاية الأسبوع على مستوى القاعة الدائرية بمقر ولاية البرج وأضاف الوالي اعتبر الاستثمار أنه يرحب بكل من يريد الاستثمار مؤكدا مدى العدل والشفافية في عملية التوزيع وكذا  الإسراع في منح قرارات الاستفادة مع الالتزام بالشروط القانونية في تجسيد المشروع على أرض الواقع وداعيا الراغبين في  الاستثمار الحقيقي التقرب لإيداع ملفاتهم لدى مديرية الصناعة والتي ستدرس في خلال أسبوع من قبل اللجنة الولائية في إطار الشفافية مؤكدا أن المشاريع التي ستعود بالفائدة على البلاد سيتم المصادقة عليها هذا وكشف أن بعد عملية التطهير تم من خلالها استرجاع أكثر 200 ألف متر مربع.

وقررت السلطات الولائية تنظيم حفل توزيع العقود  لبعض المستثمرين الذين تحصلوا على الموافقة المبدئية بهدف إبراز مدى أهمية الاستثمار المحلي والوطني ويجب على الإدارات تسهيل العملية وتشجيع المستثمرين للرفع من مستوى المداخيل خارج المحروقات خاصة وأن أغلب المستثمرين هم شباب خريجي الجامعات والمعاهد ومراكز التكوين المهني وهي النقطة التي استحسنها الوالي باعتبار هذه العملية هي الأولى من نوعها منذ تنصيبه بالولاية مصرحا أنه تم اعتماد مشاريع جديدة أخرى سيتم الإعلان عنها خلال حفل سيقام لاحقا وتندرج في قطاعات  التحويلات الغذائية والصناعات الحديدية والسيراميك والاليكترونية هذه المؤسسات الخمسة عشر تشغل من 50 إلى 100 عامل بمجموع 2000 عامل جديد وكشف أن هذه الاستثمارات موزعة ما بين المنطقة الصناعية مشتة فطيمة بالحمادية والقطب الصناعي الرمايل برأس الوادي.

وأشار أن المناطق الصناعية في طريق التهيئة حيث تم تخصيص غلاف مالي جد معتبر بغية التكفل بعملية التهيئة متعلقة بقنوات صرف المياه والشرب وشبكتي الكهرباء والغاز والبصريات فيما تم تنصيب لجنة خاصة لمتابعة مختلف المشاريع فيما سيتم إلغاء كل عقد يتأخر صاحبه في الانطلاق في أشغاله وذلك بهدف إتاحة الفرصة لكل من يريد الاستثمار للنهوض بقطاع الصناعة.

ل.موساوي