ينتظر شباب حي 250 مسكنا بفارغ الصبر موعد افتتاح الملعب البلدي الوحيد على مستوى المنطقة ليمارسوا كغيرهم من شباب الأحياء المجاورة رياضة كرة القدم التي حرموا منها بسبب انعدام ملعب، حيث كثيرا ما تنقلوا للأحياء المجاورة من أجل مزاحمة شبابها في ملعبهم.