اعتذر غونزالو هيغواين، مهاجم ميلان، لجماهير فريقه، على إهداره لركلة جزاء وطرده، خلال الهزيمة أمام جوفنتوس (2/0)، على ملعب “سان سيرو”، في قمة الجولة الـ12 للكالتشيو.

وقال هيغواين، في تصريحات لشبكة “سكاي سبورتس”: “أعتذر للجماهير على الطرد، كنت عصبيا للغاية، لكننا لسنا آلات، ولا أبحث عن الأعذار”.

أضاف: “ارتكبت خطأ في ركلة الجزاء، وتشيزني كان مميزا في التصدي لها.. علينا التطلع للمباريات القادمة”.

وعن فريقه السابق جوفنتوس، قال: “لم أتركه بإرادتي، ولا زلت أتمتع بعلاقات جيدة مع زملائي هناك”.

وكانت الدقيقة 83، قد شهدت حصول هيغواين على البطاقة الصفراء، بعد تدخل عنيف مع مهدي بن عطية، مدافع جوفنتوس، ليحتج على إثرها مهاجم ميلان بطريقة حادة، ويحصل على البطاقة الحمراء.