أعلن نادي هيبي سي إف إف سي، المتعثر في الدوري الصيني الممتاز لكرة القدم، عبر منصات التواصل الاجتماعي، ترك المدرب الويلزي كريس كولمان لمنصبه، أمس.

وبات كولمان، الذي قاد ويلز لقبل نهائي بطولة أوروبا 2016، أول مدرب يتم إقالته خلال موسم 2019، في دوري الصين مع تراجع هيبي نحو منطقة الهبوط بعد أن حقق انتصارًا واحدًا حتى الآن هذا الموسم.

وترك المدرب البالغ من العمر 48 عامًا، منصبه عقب أقل من عام من تعيينه بديلاً لمانويل بيليغريني، الذي ترك المهمة لتولي تدريب وست هام يونايتد، لكن المدرب السابق لسندرلاند، وفولهام، عانى منذ قدومه إلى الصين.

واستغرق الأمر من كولمان 6 مباريات ليحقق أول انتصار له، وأشرف على الفريق عندما أنهى الدوري الصيني الموسم الماضي في المركز السادس وهي نتيجة محبطة للنادي بعد أن فشل في نيل مكان في دوري أبطال آسيا في الموسم الذي يسبقه.

وتراجع مستوى هيبي منذ بداية الموسم الحالي بشكل أكبر وطالبت الجماهير برحيل كولمان بعد أن حقق الفريق انتصارا واحدا منذ بداية الموسم.

ويحتل هيبي، حاليًا المركز الـ15 ضمن 16 فريقًا يتنافسون في الدوري الصيني بعد أن جمع 5 نقاط من 9 مباريات عقب خسارته أمام هينان جياني مطلع الأسبوع الحالي، كما غادر كأس الصين أمام تشونغهينغ دانغداي ليفان في مطلع ماي الجاري.

وفاز هيبي في المجمل بـ 7 مباريات من بين 30 خاضها تحت قيادة المدرب الويلزي الذي سيخلفه شي فينج كمدرب مؤقت.

وسيشرف شي على الفريق في المباراة المقبلة أمام تيانجين تيدا يوم الأحد المقبل.