هدد عبد المجيد سيدي السعيد، الأمين العام لـ UGTA بالإنسحاب من الكنفدرالية الدولية للنقابات، التّي إتهمها بتنفيذ مناورات ضد الجزائر، ومحاولة سيطرتها على العمل النقابي في بلادنا، وقال خلال إفتتاح المؤتمر الثالث للفدرالية الوطنية لنقابة عمال التجارة والسياحة “سنذهب بقرار واحد لن نصوت عليها وإذا تطلب الأمر الخروج من كنفها سنفعل ذلك، هم في حاجة إلينا لأننا ندفع لهم الإشتراكات”.