تفاجأ تلاميذ ثانوية القبة للرياضيات، ممن يخضعون للنظام الداخلي، من قرار يقضي بإخراجهم من المؤسسة التربوية بسبب حفل تكريمي للأساتذة أول أمس بمناسبة اليوم العالمي للمعلم حضره أعضاء من الطاقم الحكومي، وأكثر من ذلك تم إجبارهم على  الذهاب في رحلة إلى منتزه الصابلات بالعاصمة ألزم كل من رفض المشاركة فيها بالبقاء في المدرج إلى غاية انتهاء الحفل، وفي خرجة أقل ما يقال عنها أنها “تعسفية” تم تهديد كل تلميذ يخل بهذه الأوامر المفاجئة بعقوبات تأديبية.