إنظمت النقابة الوطنية للزوايا الأشراف، إلى قائمة المطالبين بجعل يوم 22 فيفري من كل سنة يوما وطنيا للحراك الشعبي، يتم الإحتفال به تعبيرا عن التآخي وتضامن بين الشعب الجزائري، فهل يتحقق ذلك ؟.