يستعد ممثلو الأغلبية البرلمانية للنظر في مجموعة تشريعات جهزتها الحكومة، في مقدمتها مشروع قانون المحروقات، غير مبالين بالرفض الشعبي للأخير، هم الآن أمام الأمر الواقع فهل يسايرون الحكومة ويتنكرون للشعب أم العكس ..؟.