المشهد في الصورة أصبح يتكرر يوميا ببلدية تابلاط شرق المدية، إذ رغم النداءات التي توجه بها سكان المنطقة ومستعملو الطريق من أجل رفع النفايات ما تزال البلدية تتعمد التخلص من النفايات في جانب الطريق دون حرج، في وقت يشدد والي الولاية على أهمية المحافظة على المحيط.

سكان المنطقة يطالبون الوالي بتنظيم زيارة للمنطقة والوقوف على الوضع البيئي بها ومحاسبة المتسبب فيه.