نشرت أمس العاصمة الروسية موسكو، شعاع أمل ضخم مس كل دول العالم، فبمجرد أن أعلن الرئيس الروسي، عن التوصل للقاح ضد «كورونا» حتى تنفست أغلب الحكومات والشعوب الصعداء، وبات الكل ينظر إلى روسيا على أنها طوق النجاة من هذا الوباء الفتاك الذي حصد أرواح الملايين .. ففي وقت لم تعلن أي من المخابر العالمية التي أطلت بحوثا وتجارب للتوصل إلى لقاح ضد «كوفيد-19» عن أية نتائج رسمية لحد الساعة .. هل ستكون روسيا منقذة العالم ؟.