هلك مساء أمس طفلان غرقا في بركة مائية بوادي سيبوس بإقليم بلدية بوشقوف (35 كلم شرق قالمة) وما تزال العملية جارية لانتشال إحدى الجثتين، حسب ما علم من مديرية الحماية المدنية بالولاية.

وأوضح ذات المصدر، بأن الوحدة الثانوية للحماية المدنية ببوشقوف، مدعومة بفرقة الغطاسين التابعة للوحدة الرئيسية، تدخلت في حدود السادسة و10 دقائق من مساء أمس لانتشال جثتي الغريقين ببركة مائية بمنطقة “القنطرة الكحلة” بذات البلدية، و يتعلق الأمر بطفلين يبلغان من العمر 13 سنة و16 سنة، حيث نجحت فرق الحماية المدنية في انتشال جثة الطفل البالغ من العمر 16 سنة فيما تتواصل عملية البحث عن الجثة الثانية لحد الآن.

من جهتها، فتحت المصالح الأمنية المختصة إقليميا تحقيقا لمعرفة ظروف و ملابسات هذا الحادث.

نرجس حفيان