تأسف الرئيس السابق لمولودية العلمة عراس هرادة للظروف التي يعيشها فريقه وذلك بعد ان توالت النتائج السلبية حيث اكد انه بعيد عن الفريق منذ توليه منصب في الرابطة وان لا دخل له في النتائج لا من قريب ولا من بعيد مطالبا كل من خولت له نفسه باتهامه بعمل المشاكل للبابية بان يتراجع عن اقواله وان لا يضع اسمه في الحسبان لكونه اضحى بعيدا كل البعد عن الفريق حتى لا يتهم ” بالتخلاط ” فيه .