تهدف لتسهيل تموين السكان المقيمين في أدرار وإليزي وتمنراست وتيندوف

أفرج قرار وزاري مشترك بين وزارتي التجارة والمالية،عن شروط وكيفيات ممارسة تجارة المقايضة الحدودية وقائمة البضائع موضوع التبادل مع جمهورية مالي وجمهورية النيجر، والتي ترمي لتسهيل تموين السكان المقيمين في أدرار وإليزي وتمنراست وتيندوف.

أوضح القرار الوزاري المشترك، الممضى من قبل وزير التجارة ووزير المالية والصادر في العدد الأخير رقم 44 للجريدة الرسمية، أن تجارة المقايضة الحدودية، تكتسي طابعا استثنائيا وتستهدف تسهيل تموين السكان المقيمين في ولايات أدرار وإليزي وتمنراست وتيندوف دون سواهم، وأشار القرار الأخير إلى إمكانية ممارسة تجارة المقايضة الحدودية لأي شخص طبيعي أو معنوي مقيم في الولايات المعنية، ومسجل في السجل التجاري بصفته تاجر جملة وتتوفر لديه هياكل للتخزين والوسائل الملائمة لنقل البضائع، على سبيل الملكية أو الاستئجار، ويحدد الوالي المعني، بموجب قرار كل سنة، قائمة تجار الجملة المرخص لهم بإنجاز عمليات تجارة المقايضة الحدودية، وأضاف القرار أنه يمكن للوالي أن يسحب رخصة ممارسة تجارة المقايضة الحدودية من التاجر الذي لم يقم بأي عملية استيراد أو تصدير، خلال السنة المعنية أو الذي لم يحترم الأحكام التشريعية والتنظيمية التجارية والجمركية والجبائية، المتعلقة بالطب البيطري والصحة النباتية المعمول بها، وتقتصر تجارة المقايضة الحدودية مع مالي والنيجر بالنسبة للمنتوجات الجزائرية على البضائع التالية: التمور الجافة ومشتقاتها باستثناء الأنواع الأخرى من دقلة نور، الملح الخام والمنزلي، الأشياء المنزلية المصنوعة من البلاستيك والألمنيوم والزهر والحديد والفولاذ، البطانيات، منتوجات الصناعة الحرفية والتقليدية والفنية، الألبسة الجاهزة، الصابون ومسحوق الصابون، الزيتون وزيت الزيتون، العسل، الأواني البلاستيكية، مواد التنظيف ومواد التجميل والنظافة الجسدية، أما المنتوجات القادمة من مالي والنيجر، فتقتصر على الماشية الحية من فصيلة الأبقار والأغنام والماعز والجمال، الحناء، الشاي الأخضر، التوابل، قماش العمائم وقماش تاري، الذرة البيضاء، المانجو، الخضب الأحمر، العسل، أغذية الإنعام، الألبسة ذات الطابع التارقي، وعاء تمناست توارڨ، العطور والمراهم الجلدية، أقمشة تانفا، أقمشة تاسغنست، الصمغ العربي، الملح الخشن والمنزلي، كما تشمل قائمة المنتوجات القادمة من مالي والنيجر أقمشة بازان، كل منتجات الصناعة التقليدية والحرف، الجلود والجلود المعالجة، العطور المحلية، المنتجات غير المدرجة من الطب التقليدي غير المعتمدة، الفول السوداني، عناصر تركيب الخيام، زبدة كاريتي للاستعمال التجميلي، السكر المخروط، السجاد، الأسماك، طحين الأسماك، المكسرات بكل أنواعها، الفواكه الإفريقية، طحين الذرة، الكركدية، الألبسة والأقمشة ذات الاستعمال المحلي، فاكهة الأناناس وجوز الهند وكذا أكواب وأباريق الشاي.

وأضاف القرار أن تحديد الكميات عند الاستيراد والتصدير عند الحاجة، من طرف الوالي المعني، حسب وضعية السوق المحلية، كما تحدد الكيفيات الخاصة بممارسة تجارة المقايضة الحدودية وكذا قائمة البضائع المعنية بمناسبة التظاهرات الاقتصادية السنوية في شكل معارض أو معرض اقتصادي لخمسة (15) يوما، عند الحاجة، بموجب قرار من وزير التجارة.

جمال.ز