حققت وحدات ومفارز الجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 05 إلى 11 أوت الجاري، نتائج نوعية في سياق العمليات المتواصلة الهادفة إلى مكافحة الإرهاب ومحاربة كل أشكال الجريمة المنظمة.

ففي إطار مكافحة الإرهاب، كشفت ودمرت مفارز للجيش الوطني الشعبي، 3 مخابئ للجماعات الإرهابية و 5 قنابل تقليدية الصنع ومواد متفجرة وأغراض أخرى إثر عمليات بحث وتمشيط بكل من بومرداس والشلف والمدية.

وفي سياق حماية الحدود ومحاربة الجريمة المنظمة، حجزت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، كمية ضخمة من الكيف المعالج تُقدر بـ 10 قناطير بمنطقة عرڨ إيقيدي بولاية أدرار، في حين أوقفت مفارز مشتركة أخرى للجيش، بالتنسيق مع مصالح الأمن الوطني والجمارك، 5 تجار مخدرات بحوزتهم 191.6 كيلوغرام من الكيف المعالج خلال عمليات مختلفة بكل من النعامة والجزائر وعين الدفلى.

في السياق ذاته، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي، ومصالح الدرك الوطني، 7 تجار مخدرات بحوزتهم 10300 قرص مهلوس بكل من قسنطينة،تبسة،الوادي،وعين أمناس، فيما تم توقيف 4  مهربين بحوزتهم 20 قنطار من مادة التبغ بالوادي وقسنطينة.

وبكل من تمنراست وبرج باجي مختار، أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، 9 أشخاص وحجزت شاحنة ومركبتين رباعيتي الدفع و610 كيلوغرام من مادة النحاس، و35 مولدا كهربائيا و19 مطرقة ضغط وأغراض أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب، فيما تم توقيف مهرب كان على متن شاحنة مُحملة بـ49728 وحدة من الألعاب النارية بورڨلة، كما تم حجز 3677 لتر من الوقود الموجه للتهريب بكل من تبسة وسوق أهراس والطارف وتندوف.

من جهة أخرى، تمكن حراس السواحل من إحباط محاولات هجرة غير شرعية وإنقاذ 132 شخصا كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع بكل من تلمسان وعين تموشنت والشلف وسكيكدة وعنابة والطارف، في حين تم توقيف 28 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من تلمسان وتمنراست وسوق أهراس والبيض.

جلال.ق