أدت الرياح القوية التي شهدتها مختلف ولايات الوسط أول أمس في سقوط جزء من جدار من البناء الجاهز داخل إحدى قاعات التدريس بجامعة بودواو، وحسب طلبة من داخل الجامعة فقد كاد أن يسقط على رأس طالبة لولا ستر الله.