أبدى السياسي المثير للجدل رشيد نكاز، إستعداده التام للقيام بشراء أسهم شركة “أناداركو” الأمريكية من أجل قطع الطريق على فرنسا التي تنوي الاستحواذ على أسهمها، وبهذا يقول نكاز أنه انتقل لتطبيق المخطط “ج” لإعادة كسب ثقة مؤيديه التي تبخّرت بعد فضيحة انسحابه من سباق الرئاسيات الملغاة وترك المجال لابن عمّه.