فضل المدرب نغيز استغلال فترة الراحة التي منحها لعناصره من أجل التوجه رفقة اشبال وأواسط الوفاق لمؤازرتهم في نهائيي منافسة كأس الجمهورية حيث حاول توجيه اللاعبين وكذا شحن معنوياتهم بغية تحقيق المراد وهو التتويج بكأس الجمهورية في الصنفين وهو ما يؤكد قيمة التقني الجيجلي والذي يأمل تدعيم الفئات الشبانية في كل مرة.