عاد النجم الدولي الفرنسي ذو الأصول الجزائرية سمير نصري أخيرا إلى الملاعب عقب انتهاء العقوبة التي كانت مسلطة عليه من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بسبب تناوله المنشطات، وتعرض نصري لعقوبة الإيقاف لمدة ستة شهور في البداية لاستخدامه طريقة علاج محظورة مدرجة ضمن قائمة الممنوعات الخاصة بالوكالة العالمية لمكافحة المنشطات لكن مدة الإيقاف زادت إلى 18 شهرا في أوت الماضي بسبب طعن لجنة القيم والانضباط في الاتحاد الأوروبي للعبة.