إستقالة 8 منتخبين في بلدية إيعكروان بتيزي وزو من صفوف الحزب

أقدم 8 منتخبين محليين بالمجلس الشعبي لبلدية إعكوران في ولاية تيزي وزو، أمس على تقديم إستقالتهم من صفوف حزب جبهة التحرير الوطني، وأعلنوا إلتحاقهم بالحراك الشعبي.

أرجع المعنيون قرارهم هذا إلى تمسك وإصرار القيادة العامة للحزب على موقفها القائل بدعم العهدة الخامسة والتنكر للحراك الشعبي الرافض للأخيرة، ناسجين بذلك على نفس منوال نظراء لهم بالمجلس الشعبي لبلدية تيزي غنيف بنفس الولاية قدموا في وقت سابق من الأسبوع الماضي إستقالتهم من “الأفلان” من أجل نفس الأسباب.

واقع حال يؤكد إستمرار مسلسل الإستقالات الجماعية في بيت حزب جبهة التحرير الوطني، الذي بات يعرف بذلك نزيفا غير مسبوق وسط قياداته، خاصة إذا علما أنّ 7 برلمانيين سابقين وأعضاء باللجنة المركزية، قرروا أمس الإستقالة والإنضمام إلى حراك الشارع ضد العهدة الخامسة.

هارون.ر