قضوا ليلة بيضاء بعدما غمرت المياه سكناتهم

قام أمس نزلاء شاليهات قورصو في بومرداس بغلق الطريق الوطني رقم 24 في وجه حركة المرور، بسبب غمر المياه لسكناتهم التي يقطنونها منذ سنوات طويلة، حيث طالبوا السلطات بالإسراع في ترحيلهم إلى سكنات لائقة.

أدى التهاطل الغزير للأمطار منذ ليلة أول أمس إلى غاية منتصف نهار أمس لغمر شاليهات كاسيو، لوناكو، قورصو بمياه الأمطار مما أدى إلى عزلهم تماما عن العالم الخارجي وتعذر على القاطنين به الخروج وقضاء أشغالهم، مما أثار غضبهم وقرروا غلق الطريق الوطني رقم 24 المؤدي لبلدية بودواو مما تسبب في ازدحام مروري كبير.

وقد هتف المحتجون أمس بعديد العبارات المنددة بالوضع المزري الذي يعانون منه كلما تتهاطل الأمطار بغزارة، حيث تتسرب المياه إلى الداخل ويضطرون للاستعانة بوسائل تقليدية لامتصاصها.

هذا وقد هدد سكان الشاليهات بمواصلة الاحتجاجات إلى غاية ترحيلهم إلى سكنات لائقة مناشدين الوالي سلماني النظر في وضعيتهم.

نادية. ب