لفائدة مناطق الظل

شدد والي مستغانم عيسى بولحية خلال اجتماعه الأخير على ضرورة الوقوف ميدانيا بورشات الإنجاز، من أجل استلام المشاريع في مواعيدها، خصوصا التي تعرف تأخرا في الاشغال في قطاع الاشغال العمومية، منها مشروع إعادة تأهيل الطريق الوطني رقم 11 على مسافة، 05 كم ، مرورا ببلديات اولاد بوغالم، عشعاشة، خصرة وسيدي لخضر ومشروع آخر لاعادة الاعتبار بذات الطريق على مسافة 4.8 كم.بالإضافة إلى عملية إعادة تأهيل الوطني رقم 90 على مسافة 24.7 كم الرابط بين سيدي عثمان واولاد حمو، كما أمر المسؤول بالولاية على إعادة تأهيل الطريق الولائي رقم 60 الرابط بين الطريق الوطني رقم 11 والطريق الولائي رقم 42 مرورا بدوار سيدي أعمر وسيدي الصافي ببلدية سيدي بلعطار، كما شملت عملية تهيئة شبكة الطرقات بالولاية مناطق الظل، أين تم تسجيل 50 مشروعا لفائدة الدواوير والمناطق النائية على مسافة 197.7 كم، منها 20 مشروعا انتهت به الأشغال و07 مشاريع على وشك الانتهاء و الباقي في طور الإنجاز.

كما أمر الوالي مدير الأشغال العمومية باعذار وفسخ العقود مع المقاولات المتقاعسة واعطى تعليمات من أجل تهيئة منطقة سوق الليل ببلدية صيادة مع إعطاء الاولوية لتهيئة الطرقات المحادية للدواوير من أجل رفع الغبن عن المواطنين، على غرار الطريق الرابط بين سيدي عثمان وأولاد حمو بخير الدين والطريق الرابط بين الطريق الوطني رقم 11 وبلدية سيدي بلعطار، مع معالجة المناطق السوداء بمختلف الطرقات.

 ب. نورالدين