أرجع موقع “أبيدجان شو”، نقلاً عن وسائل إعلامية غينية، أن سبب ما يعانيه نجم غينيا بيساو منافس الخضر في ثمن نهائي كأس إفريقيا الى السحر وقال إن مجموعة من الأفراد مجهولي الهوية، قد توجهوا نحو بيت لاعب ليفربول، من أجل القيام بأعمال شعوذة وسحر، بهدف إلحاق الضرر به، بينما أكدت مصادر أخرى أن عمّة اللاعب كانت وراء هذه الفعلة، وهو ما نفته المعنية جملة وتفصيلاً واستدعى أفراد العائلة رجال الأمن بمدينة كولياه، حيث يقع البيت العائلي للاعب، لتتدخل لفض التجمع غير المفهوم، قبل انطلاق الكان، وهو ما جعل مشجعي المنتخب الغيني يربطون تراجع مستواه بتعرضه للسحر.