دخل لاعب برشلونة لأول مرة ضمن حسابات روبرت مورينو، المدير الفني للمنتخب الإسباني، بحسب تقرير إعلامي.

فقد ذكرت إذاعة “كادينا سير” الإسبانية، اليوم الأحد، أن المهاجم الشاب في صفوف “البلوغرانا”، أنسو فاتي، دخل ضمن القائمة الأولية لمنتخب “لاروخا”، لمباراتي السويد والنرويج في تصفيات (يورو 2020).

ومن المقرر أن يعلن روبرت مورينو القائمة النهائية، الجمعة المقبل، التي قد تشهد الظهور الأول لأنسو فاتي، بعدما حصل مؤخرًا على الجنسية الإسبانية.

كما أن فاتي قد يتواجد ضمن قوائم المنتخب الإسباني، تحت 21 عاما، أو تحت 19 عاما، أو تحت 17 عاما، خلال الأيام القليلة المقبلة.

وسيكون الخيار الأسوأ لبرشلونة، هو تواجد فاتي مع منتخب تحت 17 عاما، حيث سيتسبب ذلك في غيابه عن “البلوغرانا” لمدة شهر، للمشاركة في كأس العالم للناشئين.

يُذكر أن فاتي غاب عن انتصار البارسا على خيتافي، بثنائية نظيفة، أمس السبت، لشعوره بآلام في الركبة.