اعتذر ناصر بوتفليقة، الشقيق الأصغر للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، عدة مرات عن حضور مناسبات اجتماعية خارج العاصمة، من بينها حفل زفاف لحفيد خالته في وهران دون تقديم أي مبرر بالرغم من كونه خارج الخدمة وغير ملتزم، علما أن «آل بوتفليقة» كانوا فيما سبق حريصين كل الحرص على حضور مختلف المناسبات الإجتماعية الخاصة بالأقارب وكذا الأصدقاء المقربين.