لفائدة المؤسسات العمومية

تبرع أحد المحسنين من ولاية تبسة بشحنة كبيرة من الكمامات قدرت بـ 100 ألف وحدة، تدعم بها مخزون الولاية، الحصة التي أشرف على استقبالها الأمين العام للولاية ستكون موجهة خصيصا لفائدة إطارات وموظّفي وعمال مختلف المؤسسات العمومية، إلى جانب الدوائر والبلديات وهذا في إطار مجابهة فيروس كوفيد-19 بعد أن عرفت ولاية تبسة منحى تصاعديا مخيفا في عدد الحالات المصابة بهذا الوباء، من جهة أخرى استحسن أبناء الولاية هذه المبادرة الطيبة والتي تعكس جهود الجميع في التصدي لجائحة كورونا.