تأجيل الفصل في ملف شهاب صديق إلى وقت لاحق

أعلن حزب التجمع الوطني الديمقراطي، عن إقصاء كل من أميرة سليم، عضو المجلس الوطني، وحكيم بري، عضو المكتب الوطني، فيما تم تجميد عضوية إلياس برشيش، لمدة سنة فيما أجل النظر في ملف صديق شهاب، إلى وقت لاحق.

أوضح “الأرندي”، في بيان له أمس تحوز “السلام” على نسخة منه، أن اللجنة الوطنية للانضباط، اجتمعت السبت الماضي بالمقر المركزي للحزب، ودرست الملفات المحالة إليها من طرف عز الدين ميهوبي، الأمين العام بالنيابة للحزب، والمعزّزة بإثبات الخروقات التي صدرت عن أعضاء من المجلس الوطني، وقررت إقصاء أميرة سليم، عضو المجلس الوطني، نهائيا من صفوف الحزب، إلى جانب حكيم برّي، عضو المكتب الوطني، فيما تم تجميد عضوية إلياس برشيش، لمدة سنة، وأجلت دراسة ملف شهاب صديق، عضو المجلس الوطني.

هذا وأشار التجمع الوطني الديمقراطي، إلى أن لجنة الانضباط، التزمت بالإجراءات التي نص عليها النظام الأساسي والقانون الداخلي للحزب، من خلال تبليغ المعنيين عن طريق محضر قضائي، وفي الآجال المنصوص عليها قانونًا.

قمر الدين.ح