تعهد في حال انتخابه رئيسا للجمهورية بإطلاق ميثاق للتسامح بين الجزائريين

أكد عزالدين ميهوبي، المترشح لرئاسيات 12 ديسمبر القادم، عزمه على عرض 15 التزاما و200 إجراء، ضمن برنامجه الانتخابي الذي سيعرض في الحملة الانتخابية ابتداء من الأحد المقبل تحت شعار “التزم”، وتعهد في حال انتخابه رئيسا للجمهورية بإطلاق ميثاق للتسامح بين الجزائريين.

قال ميهوبي، في تصريحات صحفية أدلى بها أمس على أثير الإذاعة الوطنية، “جزء من هذا الشعب الذي عاش تحولات كبيرة، عاش انتصارات وخيبات، ووصلنا الآن إلى محطة يجب أن يكون فيها الفصل، التعلم من الإخفاقات السابقة بات ضرورة”، وتعهد في حال انتخابه بتنظيم لقاء وطني واسع يتم فيه التوقيع على ميثاق التسامح لأن الجزائريين يحتاجون لرأب الصدع وتجاوز مثل هذه الاختلافات التي لا نريدها أن تتحول إلى خلافات تؤثر على آداء الدولة ومؤسساتها وعلى المجتمع وفيما يخص ملفات الفساد أوضح الأمين العام بالنيابة للتجمع الوطني الديمقراطي أن القانون أن يجب يأخذ مجراه في استعادة هذه الأموال مع الحفاظ على المؤسسات لأنها تؤمن الآلاف من مناصب الشغل، والحل الوحيد هو إقلاع اقتصادي حقيقي مؤسس على قواعد شفافة وثابتة

سليم.ح