هدفها إنساني خيري بالتنسيق مع المصالح المحلية

تم مؤخرا بعين الحجل ولاية المسيلة الكشف عن ميلاد جمعية جديدة أطلق عليها اسم “جمعية الفردوس الخيرية لتجهيز الموتى وصيانة المقابر” تعنى بتغسيل الأموات ودفنهم ونقلهم، والتي تحصلت أخيرا على الاعتماد لممارسة نشاطاتها النبيلة بتراب الدائرة حيث تعمل بالتنسيق مع الجمعيات والمؤسسات ذات الأهداف المشتركة.

وحسب بيان الجمعية، فإن رئيسها علي عاشور أما أمينها العام فيتمثل في “زايدي هشام” رفقة باقي الأعضاء المشكلين لمكتبها (وهاب فيصل، عزيزي وليد، سويب سمير، مخلوف ساعد/ نايل، بودزالي أحمد، حميطوش كمال، زيان نور الدين، صحراوي دحمان).

وقال رئيس الجمعية أن المشروع إنساني يقوم بإكرام الأموات، ويهدف إلى توفير خدمات التغسيل لموتى المسلمين بالطريقة الشرعية والكريمة بالمجان، إضافة إلى تسهيل تجهيز الميت لدفنه ومتابعة الملف القانوني للميت والسعي في تيسير الإجراءات الإدارية المرتبطة به وصيانة المقابر لوجه الله تعالى.

 وتسعى الجمعية إلى المساهمة مع الشركاء المحليين في تقديم الخدمات الضرورية من نقل وتغسيل وتكفين للموتى وذلك بالشراكة مع العديد من المؤسسات الأخرى.

أ . لخـضر . بن يوسف