بعد الإحتجاجات التي شهدتها بلدية سي مصطفى في ولاية بومرداس الأسبوع الفارط، والتي خرجت عن السيطرة بعدما استغل عدد من الشباب الوضع وقاموا بأعمال الشغب، دعا مير البلدية “بوبكر بوزاد” سكان المنطقة للتعقل والاحتجاج بطريقة سلمية وعدم تعطيل مصالح المواطنين.