لتورطه في قضايا فساد تتعلق بمنح صفقات بالتراضي

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة بئر العاتر، بوضع الرئيس الحالي للمجلس الشعبي لبلدية تبسة المدعو (ت.ع) تحت الرقابة القضائية، مع حجز جواز سفره، ومنعه من مغادرة التراب الوطني، بسبب تورطه في قضايا فساد تتعلق بمنح صفقات بالتراضي لشركة عمومية وطنية بغرض تزيين المدخل الجنوبي لعاصمة الولاية بالنخيل.

صدور الحكم القضائي السالف الذكر، جاء عقب جلسة استماع دامت ساعات تم خلالها استدعاء 33 منتخبا بذات المجلس الشعبي البلدي، حيث إلتمس وكيل الجمهورية إيداع ما يزيد عن 20 طرفا في القضية من بينهم رئيس البلدية الحالي رهن الحبس المؤقت إلى حين جلسة محاكمته، إلا أن قاضي التحقيق أصدر قرارا بوضع رئيس البلدية الحالي تحت الرقابة القضائية والإفراج عن باقي الأعضاء مع إمكانية استدعائهم للتحقيق في أي وقت في حال تطلب الأمر ذلك.

كريم.ب