كشف ليون بايلي، لاعب باير ليفركوزن الألماني، أسباب رفضه عروضا من كبار أندية “البريميرليغ”، قبل انتقاله لصفوف فريقه الحالي.

وانتقل صاحب الـ21 عاما، لصفوف ليفركوزن في جانفي 2017، قادما من جينك البلجيكي، وفي أول موسم له في “البوندسليغا” سجل 12 هدفا وصنع 6.

وقال بايلي، خلال تصريحات نقلتها صحيفة “مترو” البريطانية: “مانشستر يونايتد، ومانشستر سيتي، وتشيلسي، وليفربول، والكثير من الأندية كانت مهتمة بضمي”.

وأضاف: “لكن الشيء الأكثر أهمية بالنسبة لي كلاعب محترف، هو أخذ الأمور في الوقت المناسب، وعدم الاندفاع للأعلى بسرعة، لأنه بمجرد الوصول إلى هناك أين تذهب بعد ذلك؟”.

وتابع: “أؤمن أن اختيار التوقيت المناسب أمر هام، وذلك كان الوقت المناسب لي للتواجد في باير ليفركوزن، فهو ناد كبير ولديه تاريخ عظيم”.

وواصل: “الكثير من اللاعبين الجيدين خرجوا من هذا النادي، الذي يتأهل لدوري الأبطال ويلعب بشكل جيد، فلما أرفضه؟ لقد كان اختيارا رائعا بالنسبة لي، ولا أفكر في الرحيل لأي مكان”.

وأتم: “أنا فقط أفكر فيما يحدث الآن، أكثر مما قد يحدث في المستقبل، ولا زلت أتعلم”.