طيار متقاعد يستفيد من مليار سنتيم مستحقات عطل سنوية متراكمة

 إتهم عمال في شركة الخطوط الجوية الجزائرية، بخوش علاش، الرئيس المدير العام، ومسؤولين آخرين بـإير آلجيري، بسوء التسيير، المحاباة في التوظيف، وكذا إستغلال مناصبهم من أجل تحقيق مصالح ومآرب شخصية بطرق مشبوهة.

كشف عمال في “إير آلجيري”، في رسالة لهم حملت عنوان “من أجل إنقاذ الجوية الجزائرية”، وجهوها لكل من وزارة النقل والأشغال العمومية، ومصالح رئاسة الجمهورية، عن توظيف علاش بخوش، لإبنته في منصب نائب المدير التجاري، كما وظف أيضا طيار متقاعد في منصب مسير، علما أن الأخير يستفيد من راتب تقاعدي يقدر بـ 40 مليون سنتيم، تضاف إليه المنح الشهرية وراتبه في المنصب الجديد، فضلا عن الفوائد السنوية للشركة، وزيادة على كل هذا، أكدت الرسالة ذاتها، أن هذا الطيار المتقاعد الذي أعيد توظيفه في منصب جديد، قام بتوظيف إبنيه في الشركة.

هذا وأكد أصحاب الرسالة، أن هذا الطيار المتقاعد المقرب من الرئيس المدير العام الحالي لـ “إير آلجيري”، إستفاد من مبلغ مليار سنتيم، كمستحقات عن عطل سنوية متراكمة.

وعلى ضوء ما سبق ذكره، طالب عمال شركة الخطوط الجوية الجزائرية، بإيفاد لجنة تحقيق للوقوف خاصة على واقع التوظيف، على خلفية قيام عدد كبير من مسؤولي الشركة بتوظيف أبنائهم في الفترة الأخيرة التي أغلقت فيها أبواب التوظيف، مشددين على ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتفادي الفوضى داخل الشركة والقضاء بشكل نهائي على “المعريفة” في التوظيف.

جواد.هـ