أعلن عن إعادة هيكلة الحزب قصد تمكينه من استرجاع مكانته في الساحة السياسية

دعا موسى تواتي، رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية، إلى دمج فئة الشباب في جهود التنمية، من خلال توفير فرص الاستثمار لهم ومرافقتهم لإنجاح مشاريعهم بما يضمن مواكبة الجزائر للاقتصاد العالمي.

من جهة أخرى شدد تواتي، لدى إشرافه أمس بأدرار على افتتاح أشغال ندوة لمناضلي تشكيلته السياسية لولايات الجنوب الغربي للوطن، على ضرورة إعادة النظر في الآليات المتعلقة بتنظيم الانتخابات من أجل تعزيز الحريات والديمقراطية، هذا بعدما ثمن ما حققته الجزائر الجديدة بعد الحراك الشعبي، مطالبا أيضا ببذل المزيد من الجهود لتلبية تطلعات الشعب.

وفيما يخص الشأن الداخلي لتشكيلته السياسية، أكد المتحدث، أن الوقت قد حان لإعادة هيكلتها قصد تمكينها من استرجاع مكانتها الفعالة في الساحة السياسية الوطنية.

هذا وذكر رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية، في ختام تدخله، بالتحديات التي تواجهها الجزائر والتي تصنعها الأوضاع الإقليمية التي تعيشها بعض بلدان الجوار، مشددا في هذا الصدد على أهمية تحصين الجبهة الاجتماعية لمواجهة تلك التحديات.

قمر الدين.ح