أكد لوكاس مورا لاعب توتنهام، أن مواجهة سيتي في ملعب الاتحاد كانت صعبة للغاية، معربًا عن سعادته بالهدف الذي سجله بعد (ثواني) من دخوله.

وقال مورا في تصريحات لتليفزيون توتنهام: “مباراة مجنونة، من أول لمسة لي سجلت، سعيد أنني ساهمت مع زملائي في الخروج من هنا بهذه النتيجة”.

وأضاف: “نحن نعلم صعوبة مواجهة السيتي في ملعب الاتحاد، لكننا حققنا نتيجة جيدة، وأعتقد أن ما زالت لدينا بعض النقاط القابلة للتحسن، لكني أعتقد كذلك أننا قدمنا مباراة كبيرة”.

وتابع: “سعيد بالتسجيل هنا في شباك السيتي، ومن أول لمسة، هذا أمر لا يصدق”.

وواصل: “نعلم أننا كنا نواجه الفريق الأفضل في إنجلترا في الوقت الحالي، لكننا التزمنا بتعليمات المدرب ودافعنا جيدًا، وسجلنا الفرص التي أتيحت لنا”.

وأكد: “الأهم في الموسم الحالي هو الحفاظ على تركيزنا في جميع المباريات، وعدم التفريط في النقاط، مثلما فعلنا الموسم الماضي، ووقتها سنحقق مركز متقدم”.

وأتم: “أهنئ جميع اللاعبين وكل من ينتمي لتوتنهام بهذه النتيجة، وأؤكد أننا سنواصل العمل لتحقيق شيء كبير هذا الموسم”.